تفاعل ايجابي وسريع من الادارة الجهوية للصحة بسوسة وقسم جراحة القلب بمستشفى سهلول بشأن حالة الطفل ريسان على إثر تدخل والدته باذاعة كنوز أف أم

تفاعل ايجابي وسريع من الادارة الجهوية للصحة بسوسة وقسم جراحة القلب بمستشفى سهلول بشأن حالة الطفل ريسان على إثر تدخل والدته باذاعة كنوز أف أم

I use affiliate links

على اثر مداخلتها صباح اليوم باذاعة كنوز أف أم ؛ اكدت والدة الطفل ريسان شريكي البالغ من العمر 11 شهرا؛ أنه يحتاج إلى عملية أكيدة باعتباره يعاني من فتحتين على مستوى القلب ؛ وباتصالنا بالمدير الجهوي للصحة بسوسة محمد غضباني أبدى كامل تعاونه وحرصه على الموضوع وأحالنا الى رئيس قسم جراحة القلب بالمستشفى الجامعي سهلول الدكتور سفيان الجربي الذي عبّر عن كامل استعداده لقبول هته الحالة والتعجيل بإجراء العملية للطفل ريسان علما وأن ملفه الطبي موجود بنفس القسم وسيتم إجراء بعض التحاليل له قبل موعد العملية . هذا و جدير بالذكر ان قسم جراحة القلب بالمستشفى الجامعي فرحات حشاد بسوسة يضم خيرة الاطباء التونسيين ذوي الكفاءة العالية بشهادة دكاترة اجانب فضلا عن نجاحاتهم المتتالية في إجراء العمليات الجراحية على مستوى القلب وآخرها عملية على القلب المفتوح تم اجراؤها لرضيع وهي الأولى من نوعها في شمال افريقيا وقد كللت بالنجاح .